اللغة العربية - الفصل الدراسي الأول - الصديق عند الشدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

اللغة العربية - الفصل الدراسي الأول - الصديق عند الشدة

مُساهمة  Admin في الخميس يناير 10, 2008 10:02 am

- "الصديق الحق هو الذى على خلق ودين وهو يقف إلى جانبك عند الشدة ولا يتخلى عنك عند الخطر ".
( أ ) هات ما يأتى :
1- جمع : ( دين )
2- جمع : ( الخطر )
3- مضاد : ( الشدة )
4- ومعنى : ( يتخلى عنك ) .

1- أديان
2- أخطار
3- الفرج والرخاء
4- يتركك .



ب- حددت العبارة أوصاف الصديق الحق . اشرح ذلك .

- من أوصاف الصديق الحقيقى أنه على خلق ودين ، لايتخلى عنى وقت الشدة .



ج- كيف تؤدى واجبك نحو هذا الصديق ؟

واجبى نحو هذا الصديق أن أوفيه كل حقوق الصداقة ولا أتخلى عنه .



د- أخرج من العبارة :
ثلاث أسماء وفعلين ، وحرفين
الكلمات التى بها ( أل ) وبين نوعها
ثلاث كلمات بها شدة ، واكتب الحرف المشدد .

الأسماء : ( الصديق - الحق - هو - الذى - خلق - دين )
الفعلان : ( يقف - يتخلى )
الأحرف : ( على - و - إلى - لا - عن )
( أل ) الشمسية : ( الصديق - الشدة ) ، والقمرية Sad الحق - الخطر )
الشدة : ( الصَّديق - الحقّ - الشَّدَّة - يتخلَّى ) والحرف المشدد ( ص - ق - ش - د - ل )


2- ضع سؤالا لكل إجابة مما يأتى مستخدما أداة الاستفهام التى أمامها :
أ- نجا ( عثمان ) من الدب ، بأن انبطح خلف شجرة وكتم أنفاسه ( كيف )

كيف نجا عثمان من الدب ؟



ب- نجا ( حامد ) من الدب : بأن تسلق شجرة ( كيف )

كيف نجا حامد من الدب ؟



ج- لم يتسلق ( عثمان ) الشجرة لأنه بدين ( لماذا )

لماذا لم يتسلق عثمان الشجرة ؟



د- الدرس الذى استفدته أن الصديق لايتخلى عن صديقه وقت الشدة ( ما )

ما الدرس الذى استفدته ؟


3- "توغل الصديقان في الغابة وعندما أدركهما التعب جلسا يستريحان تحت ظل شجرة كبيرة . لمح ( حامد ) من بعيد دبا كبيرا مقبلا عليهما" .
أ- هات مايأتى :
1- معنى : ( توغل ) .
2- معنى : ( أدركهما )
3- جمع : ( دب )
4- مضاد : ( مقبلا )

1- دخل في العمق
2- أصابهما
3- دببة
4- مدبرًا.



ب- ما الطريقة التى نجا بها ( عثمان ) من الدب ؟

نجا عثمان من الدب بأن انبطح خلف شجرة وكتم أنفاسه .



ج- ماذا تفعل لو كنت مكان ( حامد ) ؟

كنتُ وقفتُ بجانب صديقى وساعدتُه في النجاة من الدب .


4- رتب السطور تبعا للأحداث .
جرى الصديقان عندما شاهدا الدب
جلسا يستريحان تحت ظل شجرة
توغل الصديقان في الغابة حتى تعبا
اتفق ( حامد وعثمان ) على السير في الغابة
اختفى ( حامد ) فوق الشجرة ، واختفى ( عثمان ) خلفها .

الترتيب: ( اتفق - توغل - جلسا - جرى - اختفى )


5- (( نجرى بسرعة ونختفى . قال ( عثمان ) : أنا لا أستطيع الجرى مثلك . فكر ( حامد ) في نفسه ولم يفكر في صديقه)) .
أ- هات مايأتى :
مضاد : ( سرعة )
مضاد : ( نختفى )
جمع : ( مثل )

بطء - نظهر - أمثال .



ب- لماذا لا يستطيع ( عثمان ) الجرى ؟

لايستطيع ( عثمان ) الجرى لأنه بدين بطىء .



ج- كيف تصرف حامد مع صديقه ؟ اذكر رأيك .

( حامد ) فكر في نفسه وتخلى عن صديقه ، ورأيى : أََنَّ هذا ليس من الصداقة .


6- " وعندما اطمأن ( حامد ) أن الخطر زال نزل من فوق الشجرة ، ليطمئن على ( عثمان ) . وقام ( عثمان) من مرقده ، وقال : إن أهم شىء استفدته ............
أ- هات مايأتى :
1- مضاد ( الخطر )
2- معنى ( زال )
3- ( المرقد ).

1- الأمان
2- ذهب
3- مكان النوم .



ب- ما الخطر الذى تعرض له الصديقان ؟ وكيف نجا منه عثمان ؟

الخطر هو إقبال الدب عليهما ، ونجا ( عثمان ) بأن انبطح خلف شجرة مختفيا عن الدب .



ج- ما السبب في وجود حامد فوق الشجرة .؟

كان ( حامد ) فوق الشجرة خوفا من الدب .



د- ما الذى استفاده ( عثمان ) من الرحلة ؟

الذى استفاده عثمان : أن الصديق الحق لا يتخلى عن صديقه وقت الشدة .



7- مَن راوى هذه القصة ؟ ولماذا رواها ؟

Admin
Admin

المساهمات : 68
تاريخ التسجيل : 10/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elmo3lem.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى